سما الابداع

انت غير مسجل بشبكة ومنتديات سَمـآ آلابدآع ... للإشتراك مجانى اضغط على كلمة [التسجيل] , و اذا كنت عضو مسجل أضغط على كلمة [دخول] ,~~

    حكم الأفلام والمسلسلات إذا خلت من المشاهد المثيرة

    شاطر
    avatar
    ولد دبي
    عضو فعال

    ذكر عدد الرسائل : 96
    العمر : 27
    العمل/الترفيه : طـٍـٍآلب ڪَرآف ..}
    كيف تعرفت علينا : من منتدى أخر ..}
    الجنس :
    البلد :
    مزاجي :
    تاريخ التسجيل : 26/03/2009

    [ SmS ]
    му мєѕѕagє:

    نقاش حكم الأفلام والمسلسلات إذا خلت من المشاهد المثيرة

    مُساهمة من طرف ولد دبي في الجمعة 27 مارس - 19:24

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    هل من الممكن مشاهدة الأفلام الأجنبيه الكوميديه والمسلسلات العربية التي ليس بها أي أثارة وأيضا أفلام الرعب والخيال العلمي؟ وشكرا لكم.


    الفتوى :

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فيحرم مشاهدة الأفلام المذكورة في السؤال لما فيها من كشف العورات والاختلاط والكذب ونحو ذلك ولمزيد الفائدة تراجع الفتوى رقم:
    20264.
    والله أعلم.

    المصدر
    اسلام ويب



    فتاوى تحريم مشاهدة الافلام والمسلسلات

    السؤال :
    ما حكم مشاهدة المسلسلات والافلام التي تذاع بالتلفزيون‏؟‏

    المفتي:
    صالح بن فوزان الفوزان ( حفظه الله )

    الإجابة:

    على المسلم أن يحفظ وقته فيما يفيده وينفعه
    في دنياه وآخرته؛ لأنه مسؤول عن هذا الوقت الذي يقضيه؛ بماذا استغله‏؟‏

    قال تعالى‏:‏ ‏{‏أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُم مَّا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَن تَذَكَّرَ‏}‏
    ‏[‏سورة فاطر‏:‏ آية 37‏]‏‏.‏

    وفي الحديث‏:‏ أن المرء يسأل عن عمره فيما أفناه‏.‏‏.‏‏.‏
    ومشاهدة المسلسلات ضياع للوقت؛
    فلا ينبغي للمسلم الانشغال بها، وإذا كانت
    المسلسلات تشتمل على منكرات؛ فمشاهدتها حرام،
    وذلك مثل النساء السافرات والمتبرجات،
    ومثل الموسيقى والأغاني، ومثل المسلسلات
    التي تحمل أفكارًا فاسدة تخل بالدين والأخلاق،
    ومثل المسلسلات التي تشتمل على مشاهد ماجنة
    تفسد الأخلاق؛ فهذه الأنواع من المسلسلات لا تجوز مشاهدتها‏.‏
    المصدر : موقع طريق الإسلام

    الشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي
    من محاضرة: الأسئلة

    السؤال: ما حكم مشاهدة
    المسلسلات والتمثيليات التي فيها نساء متبرجات؟

    الجواب: لا يجوز النظر إليها، ففي الحديث:
    {العين تزني -إلى أن قال النبي صَلَّى
    اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- والفرج يصدق ذلك أو يكذبه }
    فكل عضو من بني آدم كتب عليه حظه من الزنا،
    وما شاعت الفاحشة وما انتشرت إلا بمثل هذه البلايا.

    من موقع الشيخ سفر الحوالي

    س: وسئل الشيخ ابن عثيمين:
    ما حكم وجود التلفاز في بيت الرجل المسلم،
    مع العلم بأنه يرد فيه من عورات الرجال
    والنساء التي يراها الرجل والمرأة؟

    الجواب :

    الذي نرى أن التنزه عن اقتناء
    التلفاز أولى وأسلم بلا شك ، وأما مشاهدته
    فإنها تنقسم إلى ثلاثة أقسام:
    أولاً: مشاهدة الأخبار والأحاديث الدينية والمشاهدات الكونية ، فهذا لا بأس به.

    ثانياً: مشاهدة ما يعرض من المسلسلات الفاتنة والأعمال الإجرامية
    التي تفتح للناس باب الإجرام والعدوان والسرقات والنهب والقتل
    وما أشبه ذلك، فإن مشاهدة هذا حرام ولا تجوز.

    ثالثاً: مشاهدة شئ تكون مشاهدته مضيعة للوقت
    ليس فيه ما يقتضي التحريم وفيه شبهة بالنسبة
    لاقتضاء الإباحة ، فإنه لا ينبغي للإنسان أن يضيع
    وقته بمشاهدته لا سيما إذا كان فيه شئ من إضاعة المال
    ، لأن التلفزيون فيما يظهر فيه إضاعة للمال إذا صرف
    فيما لا ينفع مثل صرف الكهرباء، وفيه أيضا إضاعة الوقت،
    وربما يتدرج الإنسان إلى مشاهدة ما تحرم مشاهدته.
    فتاوى الشيخ ابن عثيمين (2/930-931)

    س: وسئل الشيخ ابن باز ما حكم مشاهدة المسلسلات
    التي تتبرج فيها النساء؟

    جـ: فأجاب: مشاهدة المسلسلات المشتملة
    على تبرج النساء تحرم مشاهدتها لما
    في ذلك من الخطر العظيم على مشاهدها
    من مرض قلبه وزوال غيرته ،
    وقد يجره ذلك إلى الوقوع
    فيما حرم الله سواء كان المشاهد رجلاً أو امرأة .

    وفق الله الجميع لما فيه رضاه والسلامة من أسباب غضبه.

    الإجابة
    فتاوى الشيخ ابن عثيمين (2/930-931)


    السؤال ماحكم مشاهدة المسلسلات الخليجية والبدوية ؟ وفق الله الجميع
    الفتوى الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فالمسلسلات الخليجية والبدوية ليست بأقل شراً من غيرها من المسلسلات العربية، فالمحرمات تمثل قاسماً مشتركاً بين الجميع، فالمرأة ركن من أركان المسلسل، والاختلاط المشين والموسيقى والغناء المحرم وغير ذلك من التجاوز لحدود الله عز وجل.
    وقد سبق بيان حكم المسلسلات العربية عموماً في جواب سابق برقم:
    1791 فليراجع.
    والله أعلم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 26 أبريل - 2:44